روبوتات ومشاعر... مراجعة للمجموعة القصصية «رقم ٤ يأمركم»، نهاد شريف


إننا بلا حس أو شعور نسير في طريق الوجود بلا وجود.
مجموعة قصصية من عشر قصص خيال علمية ل"نهاد شريف" واحد من أوائل كتاب الخيال العلمي العرب.
المجموعة تعرضت لنظريات كثيرة حول العلوم، الفيزياء والأحياء بالذات. من علاج السرطانات، إلى الكونيات والاتصال مع حضارات أخرى. وكان الجزء الأبرز والقصة الأفضل (من وجهة نظري) عن الذكاء الاصطناعي.




واحدة من النظريات الغريبة كانت نظرية وجود كوكب خامس بين المريخ والمشترى في زمن سحيق قبل أن يندثر الكوكب، ويتفتت لحزام الكويكبات الموجود الآن.
بحثت عن الموضوع أكثر فوجدت له أصولًا علمية ونظريات كثيرة جدا، بعضها يقول أن الكوكب كان موجودًا في ذلك المكان من أربعة مليارات سنة.

كان هناك جانبًا إنسانيًا جميلًا في القصص يذكرنا بكتابات هربرت جورج ويلز حول الإنسان وعلاقته بالعلوم والتقدم العلمي واستخدمات التكنولوجيا وتأثيرها على الجوانب الروحية والاجتماعية. واستخدم الكاتب إسقاطات في بعض الأجزاء (أو هذا ما فهمته).

هناك فقط عيبان في المجموعة، هما:
١- اللغة كانت في بعض الأحيان تستخدم بشكل أكبر من الذي يقتضيه الموقف، من تشبيهات واستعارات وغيرها.
٢- هناك قصتين أو ثلاثة كانت تحمل طابعًا طفوليًا، وهذا في حد ذاته ليس عيبًا إذا قدمت في مجموعة للأطفال مثلا.

أفضل القصص:
١- حذار أنه قادم: ذكاء اصطناعي بشكل إنساني جميل، ويطرح خلالها الكاتب عدة تساؤلات.
٢- كي يختفي الجراد: رائعة جدًا في الإسقاط.

تعليقات

Popular Posts

من كل علم شيء... مراجعة «واحد.. إثنان.. ثلاثة.. لا نهاية».. جورج جاموف

مُترجَم: العلوم الإسلامية مهدت الطريق للاحتفال الألفي بالضوء

لماذا يجب أن يُدرّس كتاب “التفكير العلمي” في مراحل التعليم الأساسي؟