مراجعة كتاب "دفاع عن العلم"، ألبيير باييه

science

فهذه الرغبة في الفتح المطوية فينا، والتي دفعت كثيرًا من الأفراد والشعوب إلى كثير من أعمال العنف والجور، تجد في العلم وسيلة تشبعها وترفعها.

ارتفعت الاصوات في القرن العشرين تقول بأن العلم كان سببًا في كوارث رهيبة أكثرها وضوحًا الحربين العالميتين اللتين قضيتا على ملايين البشر اعتمادًا على مباديء علمية. والاتهام الآخر بكون العلم مادي بحت ومضاد للروحانية والقيم الإنسانية. وللأسف خرجت هذه الآراء من عظماء أمثال غاندي، وطاغور، وحتى أينشتاين نفسه (وهو الفيزيائي الذي وهب جل حياته للعلم) اتهم العلم بأنه لم يكن له دور إلا في خلق المزيد من العبيد.





ويأتي هذا الكتاب كمحاولة للرد على هذه التهم من خلال عدة محاور، منها تعريف مفهوم العلم نفسه وتحديد العلاقات بينه وبين الأخلاق والحرية والتسامح.

فمن حيث الأخلاق، يتهم العلم بمعاداتها بسبب الخلط الشائع بين العلم وتطبيقاته، بحيث أنه قد راق لنا أن نستخلص منه وسائل القتل والاستعباد.
وعن العلاقة بين العلم (أو الفكر بوجه عام) يبين ألبيرر باييه في الفصل الخامس وهو أفضل وأمتع فصول الكتاب، يرى الرجل أن العلم والبحث عن المعرفة هو جزء من الكرامة الإنسانية. حتى أن الرجل لَيأسف لأن العلماء عندما يطلبون من الحكومان تمويلًا للأبحاث، فإنهم يضطرون إلى أن يوضحوا أن هناك فوائد (صناعية مثلًا) من وراء هذه الاكتشافات. فيضطر الناس إلى التماس الأعذار عند تقديم المعونة إلى الأمر الذي فيه كرامتنا.

ربما تكون ميزة الكتاب الجلية في أن للكاتب ينظر للاعتراضات على العلم بشكل مخالف لنظرتنا لها، وهو يحللها تحليلًا نفسيًا واجتماعيًا.
ويختم "إن العلم الذي يسوقنا إلى طلب الحق.. هو من بين المبتدعات التي حققتها جهود الناس أكثرها ثراءً وأشدها إثارة وأعمقها تدينًا...".
ميزة أخرى من مميزات هذه الطبعة وهي الترجمة.. المترجم هو د. أمين عثمان، والميزة الكبرى للمترجمين الذين عاشوا في فترة النصف الأول من القرن العشرين، هي أن أساليبهم فصيحة، ولغتهم مع ذلك سلسة.. فبالإضافة لجودة الكتاب نفسه، ستخرج بفائدة لغوية جيدة.

تعليقات

Popular Posts

من كل علم شيء... مراجعة «واحد.. إثنان.. ثلاثة.. لا نهاية».. جورج جاموف

مُترجَم: العلوم الإسلامية مهدت الطريق للاحتفال الألفي بالضوء

لماذا يجب أن يُدرّس كتاب “التفكير العلمي” في مراحل التعليم الأساسي؟